أرز أغونيبورا، لمقاومة الجوع في الهند، و وجهة نظر بيئية

rice-strained2قرأت اليوم في خبر صادر عن موقع الجزيرة نت، عنوانه أرز لا يحتاج طهي.

لفت المقال نظري، و أول ما ذهبت له أفكاري هو كمية الطاقة التي سنوفرها يومياً من طهي الأرز في حال انتشر هذا النوع عالمياً.

الرز الطري هو نوع من الأرز الذي ينتج في المنطقة الشمالية الشرقية من الهند في ولاية أسام، و إنتاجه يتم بكميات قليلة، و قد قام علماء في المعهد المركزي لأبحاث الأرز في أوريسا بتهجين هذا النوع من الأرز مع الأرز العادي الذي يعرف بمحاصيله الوفيرة بغيةً منهم لتوفير هذا الأرز لسد حاجات الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية.

و لكن ماذا لو انتشر هذا الأرز عالمياً ؟
كم من الطاقة سنوفر كانت تصرف على طهيه؟
يعتبر الأرز غذاءً رئيسياً في الكثير من البلدان، ففي الصين وحدها يستهلك منه 135000000 طن، و في مصر 675000 طن منه سنوياً ( حسب إحصائيات NationMaster.com بين عامي 2003-2004 )

إذاً كم هي كمية الطاقة المصروفة على طهي هذه الكميات الهائلة من الأرز؟

إذا علمنا أن طهي كيلو غرام واحد من الأرز يستهلك طاقة قدرها 483 كيلو كالوري تقريباً (المصدر)، هذا يعادر طاقة تساوي 0.56 كيلو واط.

إذاً كمية الطاقة المحتمل أن توفرها مصر من طهي الأرز سنوياً هي

675000000 x 0.56 = 378000000 KW = 378000 MW

378000 مليون واط تصرف سنوياً في مصر على طهي الأرز من الممكن توفيرها

كم سنوفر من الغازات التي تؤذي البيئة في حال انتشر هذا النوع من الأرز نتيجة توفير استهلاك الطاقة؟

بالنهاية أتمنى أن ينتشر هذا النوع من الأرز قريباً كحل جزئي لمشكلة الإحتباس الحراري.

هل تريد نشر مواضيع في الموقع؟إضغط هنا

الحقوق محفوظة لموقع طارق دوت نت، يسمح النقل مع ذكر المصدر: موقع طارق دوت نت

تابعوا صفحة طارق على الفيسبوك
نجمة واحدةنجمتانثلاث نجماتأربع نجماتخمس نجمات (الأفضل) (التقييم: 0.00 من 5 - المقيمون: 0)(قيم الموضوع.)
Loading...

Leave a Reply

Be the First to Comment!

Notify of
avatar
wpDiscuz